SNRD
أخبار عاجلة
  • «إقامة الشارقة» تحتفي
  • "الإقامة وشؤون الأجانب" بالشارقة ترفع علم الإمارات شامخاً
  • «الإقامة» تقلص زمن تخليص المعاملات إلى 45 ثانية فقط

ربط تجديد الإقامة وإلغائها بسداد المخالفات المرورية

05 مايو 2014
الامارات اليوم
 
قال نائب رئيس المجلس القانوني بوزارة الداخلية المتحدث الرسمي باسم قطاع شؤون الجنسية والإقامة والمنافذ، العميد الدكتور راشد سلطان الخضر، إنه «تم ربط نظام المخالفات المرورية الاتحادي مع أنظمة الإدارات العامة للإقامة وشؤون الأجانب، وتطبيق إجراءات جديدة بمقتضاها لن يتم قبول طلبات تجديد الإقامة وتعديل الوضع داخل الدولة وإلغاء الإقامة، إلا بعد التأكد من تسديد المتقدم ما عليه من غرامات مالية مترتبة على المخالفات المرورية التي ارتكبها، مع عدم السماح له بمغادرة الدولة قبل دفع هذه الغرامات كاملة».

وأكد الخضر أن «العمل يجري حالياً لربط الجهات الحكومية كافة بمعاملات الإدارة العامة للجنسية والإقامة، بحيث لا تتم الموافقة على المعاملة إلا بعد تسديد الغرامات أو المستحقات لهذه الجهات».

وكانت الوزارة أعلنت، في وقت سابق، عن بدء ربط إجراءات إلغاء الإقامة بالنسبة للمقيمين بسداد جميع المخالفات المرورية المستحقة عليهم على مستوى الدولة، في خطوة تستهدف ضمان تحصيل حقوق الدولة المالية من الأفراد قبل مغادرتهم الدولة، كمرحلة أولى اقتصرت على الأفراد الذين يتقدمون بطلبات إلغاء إقاماتهم في الدولة، وسداد المخالفات المرورية فقط، وأكدت أنها تدرس توسيع هذه التجربة بشكل أكبر ليتم ربط كل إجراءات ومعاملات الإدارات العامة للإقامة وشؤون الأجانب بسداد كل المخالفات المترتبة على الفرد، سواء المتعلقة بإدارات المرور، أو الدفاع المدني، أو غيرهما من المخالفات، وذلك في إطار منظومة أمنية متكاملة لوزارة الداخلية، تستهدف تعزيز الأمن للأفراد وحماية حقوق ومكتسبات الدولة.

ووفقاً للإجراءات الجديدة، فقد تم ربط نظام المخالفات المرورية الاتحادي بأنظمة الإدارات العامة للإقامة وشؤون الأجانب، بحيث لا تتم الموافقة على طلب إلغاء إقامة أي فرد والسماح له بمغادرة الدولة، أو تجديد الإقامة، أو تعديل وضعه بالانتقال من كفيل إلى آخر، قبل سداد ما عليه من غرامات مالية مترتبة على جميع المخالفات المرورية التي ارتكبها، والحدّ من حالات التهرب من سداد المخالفات المرورية.
أخر تحديث: 05/05/2014