SNRD
أخبار عاجلة
  • الإبداع والابتكار نهج «إقامة الشارقة»
  • إقامة الشارقة تحتفل باليوم العالمي للعمال
  • "إقامة الشارقة" تحتفل بـ "يوم السعادة"

عبدالله علي بن ساحوه: هدفنا تخريج كوادر وطنية مؤهلة في مجال حقوق الإنسان

19 مارس 2015

أكد مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بالشارقة، العميد د. عبد الله علي بن ساحوه أن الخطة الاستراتيجية لوزارة الداخلية 2014-2016 تهدف لإعداد كادر وطني مؤهل ومتخصص في مجال حقوق الإنسان ليتم الاستفادة منهم على مستوى القيادات في وزارة الداخلية.



قال مدير الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بالشارقة، العميد د. عبد الله علي بن ساحوه لـ "الشارقة 24": إن "الهدف من دورات إعداد الكوادر الوطنية المؤهلة والمتخصصة في مجال حقوق الإنسان هو اختيار قيادات مواطنة تكون متخصصة في مجال حقوق الإنسان، وعند اختيار المشاركين نراعي أن تكون لديهم مهارات قيادية خاصة للعمل بهذا المجال، والاختيار ليس عشوائياً، يُراعي فيه النطاق الجغرافي والسعة الاستيعابية."  
جاء ذلك صباح اليوم الخميس خلال تخريج 20 من الكوادر المواطنة التي خضعت لدورة في المهارات القيادية الأساسية والتي تهدف إلى تقييم المرشحين في مبادرة أطلقتها وزارة الداخلية لإعداد كوادر وطنية مؤهلة ومتخصصة في مجال حقوق الإنسان.
من جانبه قال مدير فرع العلاقات الدولية، بإدارة حقوق الانسان ورئيس فريق عمل مبادرة إعداد كادر وطني متخصص في مجال حقوق الانسان التابعة للأمانة العامة لمكتب سمو وزير الداخلية الرائد عبد الرحمن جاسم الظاهري: "إن المبادرة تهدف لتأهيل الكوادر الوطنية في مجال حقوق الإنسان تكون قادرة على اتخاذ الإجراءات الإدارية القانونية الإدارية لمعالجة قضايا حقوق الإنسان وتأهيلهم في إعداد التقارير والأبحاث المعنية للاستفادة منها في عقد الندوات والدورات التدريبية ونشر ثقافة حقوق الإنسان.
وأضاف الظاهري إن المبادرة وبعد مرحلة الترشيح والاختبار والتقييم كمرحلة أولى ستبدأ في شهر أبريل/ نيسان المقبل وحتى نهاية عام 2015 المرحلة الثانية وستكون مرحلة التدريب التخصصي التأهيلي في حقوق الإنسان بالتنسيق مع المعاهد المتخصصة والكوادر الخبيرة والتي ستكون على 12 شهراً وتقسم هي الأخرى لمراحل تأهيلية ثم متوسطة ثم متقدمة.
وأوضح الظاهري: بعدها سيبدأ البرنامج التطبيقي العملي على مستوى وزارة الداخلية وفي المؤسسات الوطنية الشرطية بالدولة، وسيرسل المترشحون للتطبيق في المؤسسات الحكومية العاملة في مجال حقوق الإنسان.
وأوضح أنه وحين فتح باب الترشيح الالكتروني، قُدم 200 طلب، اختير منهم 40 متقدماً من جميع مدن الدولة حسب معايير وشروط دقيقة، دخل 20 منهم الدورة الأولى للمهارات القيادية الأساسية في أبوظبي، و20 آخرون في دورة اليوم في الشارقة، والذين سيخضعون بدورهم لتصفية ثانية يؤخذ منها عدد المتدربين اللازمين في الإدارات التخصصية في الوزارة، مشيرا إلى أن هذه المبادرة مدتها 3 سنوات من 2014 وحتى 2016

 
أخر تحديث: 19/03/2015