SNRD
أخبار عاجلة
  • "الإقامة وشؤون الأجانب" بالشارقة ترفع علم الإمارات شامخاً
  • «الإقامة» تقلص زمن تخليص المعاملات إلى 45 ثانية فقط
  • ولي عهد الشارقة يشهد انطلاق فعاليات مؤتمر التعليم والمستقبل

حليمة محمد .. فن التعامل مع المراجعين

26 ابريل 2015
 

ربى الدرع ـ الشارقة

لا تدخر جهداً في تقديم المُساعدة والمشورة لطالبها، مؤمنة بتبادل الخبرات والمعارف لتطوير المنظومة الإدارية والأمنية، فضلاً عن تميز مهاراتها التواصلية .. إنها موظفة الواجهة الأمامية في الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب ـ الشارقة حليمة محمد.


ولدت عام 1984، وإثر حصولها على شهادة الثانوية العامة، انتسبت لـقسم الجوازات في مطار الشارقة الدولي منذ 2006، بصفتها مأمورة جوازات تمثلت مهمتها في استقبال ومساعدة المسافرين وإجراء التدقيق، فضلاً عن ختم الدخول والخروج.


انتقلت بعد ثلاثة أعوام إلى الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، في خطة موظفة واجهة أمامية، مُستندة في أداء الواجبات المنوطة بعُهدتها إلى خبرتها وقُدرتها على الإنجاز، وحل المُشكلات.
وشاركت محمد في برامج تكوينية ودورات تدريبية عدة، تمحور أبرزها حول إتمام المعاملات وتجديد الإقامات ومهارات التواصل، ما يُترجم شغفها بتطوير أدائها ورفع كفاءتها.


تُقدر قيمة التقنيات الحديثة في الارتقاء بالخدمات المُوجهة للمواطنين والمقيمين، مُكتسبة حنكة في التعامل مع الفئات والشرائح الاجتماعية كافة، بفضل موقعها باعتبارها مدخلة بيانات.


نالت شهادات تقدير وتميز كثيرة تتويجاً لجهودها المهنية الحثيثة، وحصدت آخرها العام الجاري من المدير العام لـ «الإقامة»، ما يُحفزها على مضاعفة العطاء تحقيقاً لأهداف «إقامة الشارقة».
ويُشهد لحليمة محمد بدماثة أخلاقها وحسن تعاملها مع الجميع ما جعلها محل احترام وتقدير من زملائها.

أخر تحديث: 26/04/2015