SNRD
أخبار عاجلة
  • تبادل الخبرات بين «إقامة الشارقة» و«النيابة»
  • الشارقة تستعد للمشاركة بجائزة وزير الداخلية
  • الداخلية: وثيقة تأمين لضمان حقوق الكفيل تجاه العمالة المنزلية

منطقة الشارقة الأمنية تنظم ملتقى الإستدامة الإقتصادية

14 مايو 2016

وكالة أنباء الإمارات (وام) 

 

نظمت منطقة الشارقة الأمنية بالتعاون مع غرفة تجارة وصناعة الشارقة .. أعمال ملتقى الاستدامة الاقتصادية تحت شعار "استدامة اقتصادنا.. بإستدامة أمننا" و ذلك بمقر الغرفة .

حضر الملتقى العقيد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة وعبدالله بن سلطان العويس رئيس غرفة تجارة وصناعة الشارقة والمدراء العامون ومدراء الإدارات وكبار الضباط بالقيادة العامة لشرطة الشارقة وإدارات منطقة الشارقة الأمنية وقيادات قطاع الأعمال في الدولة من رجال وسيدات الأعمال إلى جانب ممثلي الفعاليات الاقتصادية والمالية والمصرفية والاستثمارية.

وقال العقيد عبدالله مبارك بن عامر في كلمة له إن هذا الملتقى المتفرد الذي يقام برعاية من الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في إطار حرص سموه الدائم على تعزيز الأمن والأمان في دولة الامارات العربية المتحدة يعد هدفا استراتيجيا من أهداف استراتيجية وزارة الداخلية ومطلبا أساسيا تسعى من خلالها جميع القطاعات الشرطية لتعزيز جودة الحياة على أرض الدولة وتقديم الخدمات الأمنية بكفاءة وجودة عاليتين وضمان سلامة الأرواح والممتلكات العامة والخاصة وحماية المنجزات الوطنية والاقتصادية والعمرانية لتحقيق رؤية طموحة بأن تصبح دولة الامارات العربية المتحدة من أفضل دول العالم أمنا وسلامه.

و أشار الى أن هذا الملتقى - الذي يعد مجالا من أهم مجالات التكامل والتلاحم - يعزز من مرتكزات التقدم الاقتصادي والتنمية المستدامة في وطننا ويعكس السعادة لدى جميع أفراد المجتمع التى تسعى إليها حكومتنا الرشيدة وجسدتها واقعا من خلال تعيين وزيرة للسعادة.

وقال إن التخطيط السليم واعتماد مبدأ التشاور والتواصل بين كافة القطاعات المعنية أحد أهم مفاتيح التعرف على المشكلات المختلفة وإيجاد الحلول الناجعة ووضع الخطط الإستراتيجية المستقبلية وإيجاد المؤشرات وفق أفضل المعايير المعتمدة من جانب المؤسسات الدولية والتي شهدت على التقدم الكبير الذي أحرزته وزارة الداخلية ودولة الإمارات العربية المتحدة في هذا المجال.

و أضاف " إننا نصبو إلى تحقيق رؤية وزارة الداخلية من خلال العمل المشترك مع المجتمع الذي يعتبر قطاع الأعمال جزءا مهما منه.

من جانبه قال سعادة عبدالله بن سلطان العويس رئيس غرفة تجارة و صناعة الشارقة إن الحقائق والوقائع تؤكد أن أي دولة تنشد التطوير والتحديث وارتقاء مكانة متميزة على خارطة العالم لابد وأن تكون من أولويات استراتيجيتها ورؤيتها تحقيق الأمن والأمان وتوفير أفضل الممارسات والوسائل والخدمات التي تعزز من دور الأجهزة المعنية بالشؤون والمجالات الأمنية .. وتمثل دولة الامارات نموذجا ناجحا حيث ارتبطت رؤيتها وسياستها في العمل على تحقيق الأمن والأمان والسلامة واستدامة الخدمات الامنية المتكاملة وتطويرها في جميع المجالات التي تمتد الى كافة شرائح المجتمع وقطاعاته.

وأوضح أنه وتعزيزا للشراكة الفاعلة بين الأجهزة الأمنية ومنشآت قطاع الأعمال في دولة الامارات انطلقت العديد من المبادرات الهادفة .. والتي يمثل ملتقى الاستدامة الاقتصادية أحدها واستهداف التعريف باستراتيجية ورؤية الدولة عامة ووزارة الداخلية خاصة في العمل على تغطية جميع المجالات والخدمات الأمنية وتوفيرها بوسائل ذات تقنية حديثة .. بل والسعي للتعرف على مرئيات ومقترحات فعاليات قطاع الأعمال بشأن تطوير وتحديث وتنويع خدمات ووسائل الأمن والسلامة التي تعزز من استدامة التنمية الاقتصادية الشاملة ومضاعفة التدفقات الاستثمارية لإقامة المزيد من المشروعات الاقتصادية ذات الجدوى .

ونوه إلى أنه إداركا من غرفة الشارقة لأهمية وقيمة العلاقة بين استدامة الأمن واستدامة الاقتصاد ونموه فإنها تعتز بالمشاركة مع وزارة الداخلية ممثلة في القيادة العامة لشرطة الشارقة في احتضان ملتقى الاستدامة الاقتصادية وحث أعضاء الغرفة من منشآت قطاع الأعمال الخاص على التواجد والمشاركة في مثل هذه الأحداث التي تعكس نتائج ومؤشرات تسهم في تطوير جودة الأداء والخدمات الأمنية لصالح المجتمع عامة وقطاع الأعمال خاصة.

وأشار سعادته إلى أنه و في اطار العمل على الاستفادة من مخرجات ونتائج ملتقيات الاستدامة الاقتصادية فإن الغرفة تبدي ترحيبها بالمساهمة مع قطاع الأعمال الخاص في التواصل مع القيادة العامة لشرطة الشارقة بل والسعي الدؤوب والمستمر لتبني المبادرات والمقترحات التي تساعد بتنفيذها على تطوير وتحسين الخدمات الأمنية وتحقيق استدامة الأمن والأمان والسلامة والكفاءة في الأداء بوسائل حديثة ومتقدمة.

وشاهد الحضور في بداية أعمال الملتقى فيلما تسجيليا من إعداد ادارة الاعلام والعلاقات العامة حول أبرز الإنجازات التي تحققت على مستوى منطقة الشارقة الامنية والإرتقاء بالخدمات الشرطية والأمنية والتسهيلات المقدمة لقطاع الأعمال من قبل وزارة الداخلية وأجهزتها من منطلق حرصها على دعم قطاع الأعمال وتعزيز مناخ الإستثمار في الدولة من خلال مواكبة التطور الذي تشهده الدولة في المجالات كافة إلى جانب عرض آخر من إعداد غرفة تجارة وصناعة الشارقة يروي تطور مجالات التنمية في الإمارة الباسمة وأثرها العميق في النهضة الاقتصادية.

عقب ذلك قدم المقدم علي سيف الذباحي نائب مدير إدارة الإستراتيجية وتطوير الأداء بالقيادة العامة لشرطة الشارقة أمام الملتقى عرضا للخطة الإستراتيجية لوزارة الداخلية وأهم الإنجازات التي حققتها في مجالات الأمن والأمان والمجال المروري ومجال السلامة المدنية وفي مجال تقديم الخدمة مستعرضا نظام الشكاوى والآراء والمقترحات والخدمات الإلكترونية والذكية وخدمة البوابات الذكية في مطارات الدولة وغيرها من الخدمات بالإضافة إلى عرض للجوائز المحلية والعالمية التي حصلت عليها وزارة الداخلية في مختلف المجالات.

واختتم الملتقى أعماله باعتماد عدد من التوصيات والمقترحات التي تسهم في تعزيز الإستقرار الأمني والحد من المخاطر المحتملة في القطاعات الإقتصادية والصناعية والتجارية وتهيئة بيئة الأعمال من منطلق أن الأمن يشكل ركيزة أساسية للنمو والإزدهار الإقتصادي والتنمية المستدامة. 

أخر تحديث: 14/05/2016